No comments yet

على هامش بطولة أسيا للشطرنج للمسنين هشام الطاهر يقود احتفالية يوم علم الدولة بمشاركة 15 دولة أسيوية في جمهورية اتحاد ميانمار

في إطار توجيهات ومبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، حفظه الله، وعلى هامش بطولة أسيا للشطرنج للمسنين المقامة في جمهورية اتحاد ميانمار بمشاركة 15 دولة أسيوية ، قام هشام علي الطاهر الأمين العام للاتحاد الأسيوي للشطرنج بتنظيم إحتفالية رفع علم دولة الإمارات العربية المتحدة بمناسبة يوم العَلَم الذي يصادف الثالث من شهر نوفمبر من كل عام وفي تمام الساعة الحادية عشر صباحا تزامناً مع الذكرى السنوية لتولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ، حفظه الله، مقاليد الحكم

وقال هشام الطاهر: إن الاحتفال بيوم العلم يعد ترسيخاً لمجموعة من القيم، تتصدرها قيمة الوحدة الوطنية وإعلاء قيمة الاتحاد، والتفاف أبناء الإمارات حول قيادتهم الحكيمة، واعتزازهم بعلم دولتهم الذي هو رمز وحدتهم الوطنية وعزتهم وعزيمتهم لمواصلة الجهود لتحقيق مستقبل أفضل لأبناء هذا الوطن الغالي. في هذا اليوم التاريخي والوطني المشرق تجتمع قلوب الإماراتيين جميعا صغارا وكبارا وعلى امتداد هذه الأرض الطيبة تحت راية علم دولتنا الشامخ رمز وحدتنا وتقدمنا وازدهارنا وترنو المهج والنفوس في الوقت نفسه إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله) الذي تولى مقاليد الحكم في هذا اليوم لتصير الفرحة الوطنية فرحتين، فرحة الاحتفاء بكل ما يحمله العلم من معاني العز والانتماء، وفرحة الوفاء لقائد استطاع بعميق حكمته وبعد رؤيته أن يجعل الإنجاز طريقة حياة ومنهج عمل، فازداد العلم في ظل قيادته تألقا وسموا، وتوثقت أكثر فأكثر عرى الوحدة الوطنية وتجلى التلاحم بين أبناء الوطن في أبهى صوره»

وأضاف : نهدف من خلال المشاركة في احتفالات الدولة بيوم العلم مع أصدقائنا من 15 دولة أسيوية إلى ترسيخ ثقافة تقدير «العلم» باعتباره رمزاً للوطن، وتجديد الولاء للقيادة والانتماء للوطن الغالي ، واعتزاز وفخر بالإمارات، وإنجازاتها المتحققة، وهو يوم لتجديد الولاء والانتماء للوطن وقيادته الرشيدة، وعهد بمواصلة العمل والتضحية ليبقى الوطن شامخاً عزيزاً ونموذج تقدم وتطور ترنو إليه الأمم والشعوب

وكانت الاحتفالية فرصة لتعريف المشاركين من الدول الأسيوية بهذه المناسبة الغالية وقد أبدى المشاركون الأسيويون سعادتهم البالغة لمشاركتهم ووقوفهم في هذه المناسبة الوطنية لدولة الإمارات للتعبير عن تضامنهم وتوجيه الشكر لدولة الإمارات على مواقفها ودعمها التاريخي في مختلف المجالات للدول الأسيوية

بطولة أسيا للشطرنج للمسنين هي أول بطولة آسيوية تنظمها ميانمار بمشاركة 60  لاعب ولاعبة يمثلون 15 دولة هي كازاخستان  وإندونيسيا وفيتنام والهند وتايلند وماليزيا وبروناي والفلبين وسنغافورة وباكستان وإيران  ونيوزيلندا ومنغوليا والأردن الى جانب ميانمار الدولة المستضيفة للحدث

وعقب ختام منافسات الجولة الثامنة من بطولة أسيا للشطرنج للمسنين ، يتصدر المصنف الخامس الهندي وزير أحمد خان ترتيب اللاعبين في بطولة فوق 65 عاما محققا العلامة الكاملة برصيد 8 نقاط بينما يتصدر بطولة فوق 50 عاما لاعب ميانمار” هان ماينت ” برصيد 7 نقاط

وأكد الأمين العام للشطرنج الأسيوي على حرص الاتحاد الأسيوي برئاسة الشيخ سلطان بن خليفة بن شخبوط آل نهيان ، على تنظيم البطولات القارية في مختلف مناطق القارة الصفراء شمالا وجنوبا ، شرقا وغربا من أجل إتاحة الفرصة لكل الدول لاكتساب الخبرات التنظيمية وإعداد الكوادر الوطنية

وكان هشام الطاهر قد اطلق تغريدة على حسابه الخاص على تويتر أشار فيها الى الاحتفالية التي اقامها خارج حدود الوطن وتحديدا في جنوب شرق اسيا

screenshot_twitter_hisham_3-nov

Comments are closed.